الاخبار

بيان صادر عن اتحاد الناشرين العرب حول القانون الصادر عن الكيان الصهيوني الذي يعتبر دولة الاحتلال دولة لليهود

بيان صادر عن اتحاد الناشرين العرب حول القانون الصادر عن الكيان الصهيوني الذي يعتبر دولة الاحتلال دولة لليهود

يدين اتحاد الناشرين العرب بشدة القانون الصادر عن الكيان الصهيوني والذي يعتبر دولة الاحتلال دولة يهودية عاصمتها القدس الشريف. فهذا القرار المشين الذي يزور التاريخ ويستبدل يهودية كيان صهيوني غاصب بعروبة فلسطين المتجذرة بأرضها وثقافة شعبها ولغته. وهذا القرار المسخ ما كان ليبصر النور لولا اعتراف ترامب بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني ومسارعته الى نقل سفارة بلده اليها، وغياب موقف عربي حازم لمواجهة هذا الصلف الأميركي وتمادي الكيان الصهيوني بغيه، واكتفاء العرب برفض خجول لهذا القرار، وانحراف بوصلتهم عن فلسطين، المفترض أن تكون قضيتهم الأولى، بعد أن شغلهم الاستعمار بخلافات عربية – عربية، وزجهم في حروب بينية.
إن اتحاد الناشرين العرب يؤكد أن فلسطين عربية، وأن الكيان الصهيوني، وليد وعد بلفور، كيان مصطنع دخيل غريب عن كيمياء الوطن العربي . فأرض فلسطين تنطق بلغة الضاد، وتشهد بتاريخ عربي عريق وحضارة عربية أصيلة. ففيها المسجد الأقصى، أولى القبلتين وثالث الحرمين، وكنيسة القيامة، ولا يمكن لقانون سن في ليل أن يجعلها " موطناً" لليهود وحدهم. فدولة الباطل ساعة ودولة الحق حتى قيام الساعة.
 

عاشت فلسطين عربية وعاصمتها القدس الشريف

 

 


آخر الأخبار

يتقدم إليكم اتحاد الناشرين العرب بخالص التحية والتقدير، وبالإشارة الى إنعقاد معرض فرانكفورت الدولي للكتاب خلال الفترة من 16-20 أكتوبر 2019، نود إعلامكم بمشاركة اتحاد الناشرين العرب بجناح مميز هذا العام لمشاركة فعالة وإيجايبة من أجل تأكيد تواجد الثقافة العربية في المحافل الدولية والتعريف بأنشطة وأعضاء الاتحاد.