اتحاد الناشرين العرب: ARAB PUBLISHERS' ASSOCIATION (APA)
هو اتحاد عربي مهني تخصصي غير ربحى، يتمتع باستقلالية مالية وإدارية  وقد تأسس اتحاد الناشرين العرب بقرار جامعة الدول  العربية رقم د.ع .(37)  بتاريخ 4/4/1962.
 «يتكون أعضائه من الناشرين أعضاء الاتحادات المحلية أو النقابات أو الجمعيات أو الروابط المنشأة في البلدان العربية، وأيضًا من الناشرين العرب الذين ليس لديهم اتحاد أو جمعية أو رابطة. والمتضمن الموافقة على توصيات اللجنة الثقافية الدائمة بجامعة الدول العربية بإنشاء اتحاد عام للناشــرين العرب ، يعمل تحت مظلة جامعة الدول العــربية ، ويسعى ويساعد على تكوين اتحادات محلية فى البلاد العربية ، وترتبط هذه الاتحادات به ارتباط المصلحة المشتركة والواجب المشترك ، ويهدف الاتحاد إلى رفع مستوى مهنة النشر فى العالم العربى ، وتدعيم رسالتها باعتبارها عملا قوميا ، وذلك من خلال دستور يلتزم به الناشرون فى عملهم ويحدد واجباتهم وحقوقهم .
وقد نص القرار على أن يكون المقر الرئيسى للاتحاد: القاهرة و مقر الأمانة العامة: بيروت
ومن أهم مهام الاتحاد:
1-    الالتزام بقضايا الأمة العربية وتراثها وقيمها الثقافية والحضارية، والنهوض بعبء الرسالة التي يتطلبها هذا الالتزام، وحمايتها من جميع محاولات الدس والتضليل والاختراق.
2-    تمثيل الناشرين في المؤتمرات والمعارض العربية والدولية وإقامة علاقات مع الجهات المماثلة والمعنية بشؤون الكتاب عربياً ودولياً، وعقد الاتفاقات لتحقيق هذه الأغراض.
3-    إصدار المطبوعات والنشرات التي تخدم أهداف الاتحاد وإقامة المعارض الخاصة بالكتاب وإنشاء المكتبات وغيرها من الأنشطة المرتبطة بصناعة النشر، وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية.
4-    العمل على رفع مستوى مهنة النشر، ووضع ميثاق شرف يلتزم به الناشرون العرب، يشمل كل القواعد والنظم الكفيلة بترسيخ مفاهيمها وزيادة احترامها، ودعم رسالتها الثقافية والعلمية والاقتصادية.
5-    توسيع مجالات التعاون والعمل المشترك، وتوطيد العلاقات بين الناشرين العرب واتحاداتهم بما يعود بالخير على الثقافة العربية ومهنة النشر، وتيسير الفرص والإمكانات التي تؤدي إلى ترويج الكتاب وتنمية الوعي الثقافي في الداخل والخارج، وعقد كل ما يلزم من مؤتمرات وإقامة ندوات ودورات تدريبية.
6-    توطيد الصلة بالمنظمات والاتحادات الإقليمية والدولية فى مجال مهنة النشر الورقي والالكتروني وصناعة الكتاب والملكية الفكرية.
7-    العمل على رعاية حقوق الناشرين وحماية مصالحهم وحقهم فى حرية النشر، واتخاذ كل الإجراءات القانونية الكفيلة بذلك، والتصدي بكل قوة لمكافحة عمليات الاعتداء على حقوق الملكية الفكرية، والعمل على زيادة الوعي في ضمير المجتمعات العربية بأهمية احترام حقوق الملكية الفكرية وتجريم الاعتداء عليها.
8-    العمل مع الجامعة العربية، والمؤسسات الرسمية المعنية على توحيد القوانين والأنظمة المتعلقة بحقوق التأليف، ونشر الكتاب العربي وتداوله، في جميع البلدان العربية.
9-    ترقية صناعة الكتاب، ورفع مستواه وبيان المواصفات الضرورية للكتاب الأمثل من حيث المضمون وأساليب الفهرسة من جهة، ومن حيث الإخراج والتصميم، والطباعة والتجليد من جهة أخرى، وتقديم الجوائز للمبدعين.
10-    تذليل الصعاب التي تواجه الكتاب العربي وتحد من تداوله بين الأقطار العربية، والعمل على إعفاء الكتاب من قيود الرقابة والتصدير، والرسوم الجمركية وغيرها، وتخفيض أجور نقله بالبريد والشحن.
11-    تشجيع الناس على القراءة، وإشاعة روح المطالعة والإقبال على الكتاب، بوصفه حاجة ثقافية ضرورية .
12-    تكثيف برامج التعريف بالكتاب بوسائل الإعلام المقرؤة والمسموعة والمرئية، وتدعيم دوريات التعريف بالكتب وتشجيعها، وإصدار مجلة لمتابعة نشاطات النشر وترشيدها.
13-    تكوين إدارة متخصصة لتسجيل الكتب (Bibliography) تقوم بتقديم المعلومات اللازمة عن حركة الكتاب، وتاريخ صدوره، وملكية حقوق تأليفه وعدد نسخه المتداولة، كخطوة مهمة في حفظ الإبداع، ومنع الاعتداء على حقوق الملكية الفكرية.
14-    العمل على استصدار قوانين رادعة لحماية حقوق الملكية الفكرية وحقوق المبدعين، من المؤلفين والناشرين العرب، وحث الدول العربية على الانضمام إلى الاتفاقيات العربية والدولية المتعلقة بحماية هذه الحقوق، وتقديم المشورة القانونية للأعضاء.
15-    التواصل مع جميع الأطراف المعنية بصناعة الكتاب ومهنة النشر بجميع مراحلها من أجل حل المشكلات التي تواجه عملية النشر والناشرين.
16-    العمل على توثيق عرى التعاون بين المؤلف والناشر بما يضمن حقوق الطرفين، وإيجاد صيغ قانونية لعقود نموذجية، تحفظ هذه الحقوق وتصونها، وتدعم الثقة الضرورية بين المؤلفين والناشرين.
17-    تنسيق دورات المعارض العربية للكتاب، والعمل على تنظيم مواعيدها وتحسين شروط مشاركة الناشرين فيها، وتوفير الاحترام والتسهيلات والخدمات اللازمة لهم، كي يتمكنوا من أداء دورهم الأساسي في إنجاح هذه المعارض، واغتنام فرصة لقاء الناشرين فيها لإقامة الندوات الخاصة بمعالجة مشكلات النشر على هامش المعارض، وذلك بالتعاون مع منظميها.
18-    توفير فرص المشاركة الجماعية والحضور العربي في معارض الكتاب الدولية، وتمثيل الناشرين العرب في جميع الملتقيات الدولية الخاصة بشؤون النشر، لتأكيد وجود الكتاب العربي والناشر العربي على الصعيد العالمي.
19-    وضع الأسس الكفيلة بتنشيط وتيسير سبل ترويج الكتاب العربي.
20-    توفير قاعدة بيانات عن الإصدارات والموزعين والمكتبات والمعارض، وجعلها متاحة للأعضاء، وكذلك عن الاعتداءات على حقوق الملكية الفكرية وحقوق الإبداع، بعد التحقق من صحة البيانات وتوثيقها.
21-    السعي لدى الوزارات والهيئات والمؤسسات التي تطرح مبادرات لتشجيع القراءة، والنهوض بصناعة النشر من خلال الشراكة معها.
22-    العمل مع جامعة الدول العربية ومنظماتها ومجالسها المتخصصة في تطبيق اتفاقية تيسير انتقال الإنتاج الثقافي داخل الأقطار العربية أو خارجها الصادرة عن المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، مع توحيد القوانين والأنظمة المتعلقة بحقوق التأليف.
23-    إنشاء قاعدة بيانات عن صناعة النشر في العالم العربي (عدد الناشرين والمؤلفين والموزعين والمطابع والمكتبات) وعدد العناوين الصادرة سنويًا.
24-     التعاون مع الوزارات والهيئات والمؤسسات كافة في الوطن العربي المنوط بها الحفاظ على الملكية الفكرية ونشر الوعي لدى المواطن العربي باحترامها.

prednisolon feber prednisolon bivirkninger prednisolon 8 tage

آخر الأخبار

يدين اتحاد الناشرين العرب بشدة القانون الصادر عن الكيان الصهيوني والذي يعتبر دولة الاحتلال دولة يهودية عاصمتها القدس الشريف. فهذا القرار المشين الذي يزور التاريخ ويستبدل يهودية كيان صهيوني غاصب بعروبة فلسطين المتجذرة بأرضها وثقافة شعبها ولغته.

يُعرب اتحاد الناشرين العرب – رئيسًا وأعضاءً – عن إدانته للمجازر الوحشية التي يرتكبها العدو الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني في غزة والضفة، في الذكرى الـ70 للنكبة الفلسطينية والعربية، التي أدت إلى ارتقاء العشرات من الشهداء الأبرار، وإصابة الآلاف من أهلنا في فلسطين

بدعوة كريمة من دولة الإمارات العربية المتحدة- دائرة الثقافة والسياحة – معرض أبو ظبي الدولي للكتاب، عُقد الإجتماع الثالث من الدورة الثامنة لمجلس إدارة اتحاد الناشرين العرب، لجنة مديري معارض الكتب العربية واتحاد الناشرين العرب بتاريخ 26 إبريل 2018 ، بمركز المعارض والمؤتمرات تحت شعار "خطوة خطوة نحو تحقيق المأمول"، وشارك فى الإجتماع مديري معارض الكتب العربية التالية:

طبقا للوائح اتحاد الناشرين العرب المعتمدة بالجمعية الاستثنائية 31يناير 2018

إختتم مؤتمر الناشرين العرب الرابع أعماله والذى أقيم في العاصمة التونسية تحت عنوان (الكتاب والنشر فى الوطن العربى.... الواقع والآفاق) برعاية كريمة من فخامة الرئيس / الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية، ، وذلك بعد يومين من المحاضرات والنقاشات والحوارات شارك فيها ممثلون عن